“جائزة كتارا للرواية العربية”: 13 فائزاً جديداً في دورتها الثامنة

+ = -
أعلنت “المؤسَّسة العامّة للحي الثقافي” (كتارا)، مساء أمس الجمعة، عن الفائزين بـ”جائزة كتارا للرواية العربية” في دورتها الثامنة، ضمن فعاليات الدورة الأُولى من “الأسبوع العالمي للرواية” الذي تنظّمه المؤسّسة في مقرّ “منظّمة الأمم المتّحدة للتربية والعلم والثقافة” (يونسكو) بباريس.

وعادت الجائزة في فئة “الرواية المنشورة” إلى كلّ من العُمانية بشرى خلفان عن روايتها “دلشاد.. سيرة الجوع والشبع”، والجزائري عز الدين جلاوجي عن “عناق الأفاعي، والتونسية نبيهة العيسى عن “أحلام متقاطعة”.

بينما عادت في فئة “الرواية غير المنشورة” إلى كلّ من السوري نور الدين الهاشمي عن “البرج”، والسوداني عبد القادر مغوي عن “بحر وحنين”، والسورية ملك اليمامة القاري عن “أرامل السكر”.

وفي فئة “روايات الفتيان غير المنشورة”، فاز كلٌّ من المغربي عبد اللطيف النيلة عن رواية “الرحلة العجيبة إلى الحمراء”، والتونسي عماد الدبوسي عن “المدن المخفية”، والمصري محمد عاشور هاشم عن “حروب صغيرة”.

وعادت الجائزة، في فئة “الرواية القطرية المنشورة”، إلى أحمد عبد الملك عن روايته “دخان… مذكّرات دبلوماسي سابق”.

أمّا في “فئة الدراسات والبحوث غير المنشورة” (البحث والتقييم والنقد الروائي)، ففاز ثلاثة باحثين من المغرب؛ هُم: سعيد الفلاق عن دراسته “السرديات من النظرية البنيوية إلى المقاربات الثقافية، وسعيد يقطين عن “السرديات التطبيقية: قراءة في سردية الرواية العربية”، وعبد المجيد نوسي عن “النص المركَّب: دراسةٌ في أنساق النص الروائي العربي”.

يُذكَر أنّ الدورة الثامنة من الجائزة استقبلت 1483 مشاركةً، موزّعة بين 800 رواية غير منشورة، و474 رواية منشورة، و150 من روايات الفتيان غير المنشورة، و52 عملاً في فئة الدراسات غير المنشورة، وسبعة أعمال في فئة الرواية القطرية المنشورة. وبلغ عدد الذكور المشاركين في الدورة بلغ 986 مشاركاً، فيما بلغ عدد الإناث 497 مشاركة.

ويبلغ مجموع جوائز “كتارا”، بمختلف فروعها، 345 ألف دولار أميركي، منها 90 ألف دولار مجموع جوائز فئة الروايات المنشورة، حيث يحصل كلُّ فائز من الفائزين الثلاثة على جائزة مالية قدرها 30 ألف دولار. وعن فئة الروايات غير المنشورة، تُمنح ثلاث جوائز بمجموع 90 ألف دولار أميركي، بقيمة 30 ألف دولار لكل فائز، وبالنسبة إلى فئة الدراسات غير المنشورة، تُقدَّم ثلاث جوائز، قيمة كلّ منها 30 ألف دولار، بمجموع 90 ألف دولار.

ويبلغ مجموع جوائز فئة روايات الفتيان غير المنشورة، 45 ألف دولار، تُمنح لثلاثة فائزين بقيمة 15 ألفاً لكل فائز، ويحصل الفائز عن فئة الروايات القطرية المنشورة على جائزة بقيمة 30 ألف دولار، تُمنح لفائز واحد.

وكانت “المؤسَّسة العامّة للحي الثقافي”، أطلقت، أوّل أمس ظهر اليوم الخميس، فعاليات الدورة الأُولى من “الأسبوع العالمي للرواية” في باريس، والذي يتواصل حتى العشرين من تشرين الأوّل/ أكتوبر الجاري، بالتعاون مع “المنظّمة العربية للتربية والثقافة والعلوم” (الألكسو) ووزارة الثقافة التونسية.

وأعلن مدير عام المؤسّسة، خالد بن إبراهيم السليطي، خلال حفل توزيع الجوائز أمس، عن موافقة “اليونسكو” على اعتماد أسبوع عالمي للرواية من 13 إلى 20 تشرين/ أكتوبر مِن كلّ عام، بناءً على اقتراح تقدّمت به “كتارا” عام 2016.

وقال السليطي إنّ الجائزة باتت اليوم الأكثر إقبالاً من طرف الكتّاب والباحثين العرب، حيث بلغ عدد المترشّحين لها، منذ إطلاقها مطلع 2014، 12016 شخصاً، وعدد الفائزين بها 142 شخصاً (111 ذكراً و31 أنثى)، بينما بلغ عدد إصداراتها 199 كتاباً؛ 106 منها بالعربية، و62 بالإنكليزية، و31 بالفرنسية.

الوسم


التعليقات مغلقة.
follow this link for more

اعلان

صدر حديثاً
صدر مؤخراً