راحل ولن تعود! / عبد الهادي شلا

+ = -

عبد الهادي شلااليوم..لك أن تسرد حكاياتسأصدقها!!لك أن ترسم صورا..و..تبعثرها !لك أن تكذب قليلا..تتجمل ،ولك أن تراوغ أكثر.اليوم..سأغفر لك كل ذ   نوبك..كل هروبك..كل خياناتك..لكنني لن أغفر لكطول انتظاري،ولهفتي عليك!!اليوم..أرى الصمت الغريبفي حدقات عيونك..في تلعثم كلماتك..في احمرار وجهك واضطراب صوتكوارتجافات أصابعك.اليوم..أحسُ ارتعاشات كـَفكَتمتد تُصافحني..فعـَرَفتُ أنكَ راحلٌولن تَعود!!

الوسم


التعليقات مغلقة.
follow this link for more

اعلان

صدر حديثاً
صدر مؤخراً