استشهاد الصحافية شيرين أبو عاقلة برصاص الاحتلال الاسرائيلي في جنين

+ = -

شيرين استشهدت برصاص قناص إسرائيلي

وكانت مراسلة الجزيرة شيرين أبو عاقلة ترتدي سترة الصحافة أثناء استهدافها من قبل جيش الاحتلال، حيث أصيبت برصاصة مباشرة بالرأس.

وقال مدير مكتب الجزيرة في فلسطين وليد العمري إن “شيرين استشهدت بعد إصابتها برصاص قناص إسرائيلي خلال تغطيتها الأحداث في جنين”، وفند المزاعم الإسرائيلية بأن شيرين “أصيبت برصاص مسلحين فلسطينيين”، كما يدعي جيش الاحتلال.

شبكة الجزيرة: قوات الاحتلال اغتالت شيرين أبو عاقلة

وأصدرت شبكة الجزيرة الإعلامية بيانا جاء فيه “في جريمة قتل مفجعة تخرق القوانين والأعراف الدولية، أقدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي وبدم بارد على اغتيال مراسلتنا شيرين أبو عاقلة”.

وأضاف بيان شبكة الجزيرة الإعلامية “ندين هذه الجريمة البشعة التي يراد من خلالها منع الإعلام من أداء رسالته ونحمل الحكومة الإسرائيلية وقوات الاحتلال مسؤولية مقتل الزميلة الراحلة شيرين”.

وطالبت شبكة الجزيرة الإعلامية المجتمع الدولي بإدانة ومحاسبة قوات الاحتلال الإسرائيلي، لتعمدها استهداف وقتل الزميلة شيرين أبو عاقلة عمدا.

سيرة ومسيرة شيرين أبو عاقلة

شيرين نصري أبو عاقلة، ولدت في عام 1971 في القدس، استشهدت في 11 أيار/مايو 2022 في جنين عن عمر يناهز الـ51 عاما، هي صحفية فلسطينية تعمل مع شبكة الجزيرة الإعلامية.

يعود أصل شرين أبو عاقلة الي مدينة بيت لحم ولكنها ولدت وترعرت في القدس، أما ديانة شيرين فهي تنتمي لعائلة مسيحية، وأنهت دراستها الثانوية في مدرسة راهبات الوردية في بيت حنينا

درست في البداية الهندسة المعمارية في جامعة العلوم والتكنولوجيا في الأردن، ثم وانتقلت إلى تخصص الصحافة المكتوبة، وحصلت على درجة البكالوريوس من جامعة اليرموك في الأردن.

عادت بعد التخرج إلى فلسطين وعملت في عدة مواقع مثل وكالة الأونروا، وإذاعة صوت فلسطين، وقناة عمان الفضائية، ثم مؤسسة مفتاح، وإذاعة مونت كارلو ولاحقا انتقلت للعمل في عام 1997 مع قناة الجزيرة الفضائية وما زالت حتى الآن.

خالص العزاء

باسم اسرة “الوان عربية” نتقدم بخالص العزاء إلى ذوي الشهيدة وإلى شعبنا الفلسطيني، والى كل الاسر الاعلامية في فلسطين التي فجعت بغياب شيرين أبو عاقلة.

الوسم


التعليقات مغلقة.
follow this link for more

اعلان

صدر حديثاً
صدر مؤخراً