غارة للتحالف تقتل رئيس المجلس السياسي للحوثيين في اليمن

+ = -

غارة للتحالف تقتل رئيس المجلس السياسي للحوثيين في اليمن

أعلن الحوثيون مقتل صالح الصماد، الذي يعد بمثابة رئيس للبلاد في المناطق التي يسيطرون عليها في اليمن. وجاء في بيان لهم إعلان الحداد لثلاثة أيام، واختيار خليفةً للصماد، الذي قتل في غارة للتحالف بقيادة السعودية.

أعلنت جماعة “أنصار الله” (الحوثيون) في اليمن، اليوم الإثنين (23 نيسان/ أبريل)، مقتل صالح الصماد، رئيس المجلس السياسي الأعلى المشكل من الجماعة وحلفائها. وقال تلفزيون المسيرة التابع للحوثيين في اليمن إن الصماد قتل يوم الخميس الماضي.

ونقلت وكالة “سبأ” للأنباء الخاضعة لسلطة الحوثيين، بيان نعي للصماد، الذي يعد بمثابة رئيس للبلاد في المناطق الخاضعة لسلطة الجماعة. وقال البيان إن الصماد قُتل “ظهر يوم الخميس الماضي، في محافظة الحديدة إثر استهدافه بغارة جوية”، متهمين الطيران الأمريكي والسعودي وهو يؤدي واجبه الوطني (في إشارة لطيران التحالف العربي)”.

وبحسب المصادر الأمنية فإن عدداً من القيادات العسكرية لدى الحوثيين كانوا برفقة الصماد، وقتل عدد منهم في الغارة. ولم يعرف حتى الآن عددهم. وكان اسم الصماد في لائحة من أربعين مسؤولا في صفوف الحوثيين في اليمن أعلنتها السعودية، عارضة مكافآت مالية بملايين الدولارات لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى اعتقال أحدهم.

ومضى بيان جماعة أنصار الله بالقول “ندعو جماهير الشعب اليمني العظيم الى الحضور المشرف لتشييع الشهيد في الزمان والمكان التي تحدده اللجنة المنظمة ونعلن الحداد الوطني لمدة ثلاثة أيام وتنكيس الأعلام مدة أربعين يوما.

وأقر المجلس السياسي الأعلى اختيار مهدي المشاط (قيادي حوثي بارز)، بديلا للصماد للقيام برئاسة المجلس. كما توعد زعيم التمرد الحوثي بأن مقتل الصماد “لن يمر دون محاسبة”.

ص.ش/ ف ي ( د ب ا، أ ف ب، رويترز)

Hits: 10

الوسم


التعليقات مغلقة.
follow this link for more
اعلان
صدر حديثاً
صدر مؤخراً