نامي أيتها الدهشة / سعيد الشيخ

+ = -

سعيد الشيخ

بين عزلة وخلوة
يظهر لك الجحيم أو البساتين
أنت وروحك في تلك الومضة

***
أمتدحك أيها الخيال لأن بك حياة ثانية

***
إنّي أبصرك أيها المستقبل بعقلي

***
أنظر في النجوم، وما أنا بمحموم ولا سقيم
لكن دموعي تحرق أحداقي
من شدة ولهي بالسماء

***

يا نفسي أرفعك من الدناءة والصغائر وأمضي إلى الدنيا بقلب عارف وطاهر

***

لم أجد سوى دموعي أشكو لها حالي

***

تنزل عليّ السكينة كلما قرأت أو سمعت مديحاً من أقطاب في العزلة.

***

تأخذني ظلمة الليل إلى نورها الباطني

***
أقرأ غواياتي على الماء
فيتقافز السمك إلى سلّتي

***
تغيب في الأفق.. الحمامة
لكنّها تظلّ معلّقة في صفيري

***
خذي مناديلي المطيّبة
أيتها الريح
وانزلي بها فوق منازل الأحباب
كي تنعم بالسكينة والطمأنينة

***
نامي أيتها الدهشة.. نامي
لقد أيقظتِ الفراشات في دمي
***

 

 

الوسم


التعليقات مغلقة.
follow this link for more

اعلان

صدر حديثاً
صدر مؤخراً