أحدث الأخبار

مسؤول في الجيش الصيني: “الحرب مع أميركا أصبحت حقيقة”

+ = -

لم تعد الحرب مع الولايات المتحدة في ظلّ حكم ترامب ‘مجرّد شعار’، وإنما أصبحت ‘حقيقة عمليّة’، هكذا صرّح مسؤول رفيع المستوى في الجيش الصيني.

نُشرت هذه التصريحات على موقع جيش التحرير الشعبي الصيني، في استجابة لخطابات الإدارة الأميركية الجديدة العدائيّة تجاه الصين.

وتعكس هذه التصريحات الرؤية الداخليّة للجنة العسكريّة المركزيّة، والتي تمتلك السلطة الكاملة على القوّات المسلّحة الصينيّة.
وقد نقلت صحيفة ‘صباح الصين الجنوبيّة’، ‘South China Morning Post’، عن مسؤول في قسم التعبئة في لجنة الدفاع، أنّ الحديث عن ‘الحرب في أثناء هذه الفترة الرئاسيّة، أو الحديث عن اندلاع مرتقب للحرب لم يعد مجرّد شعارات، بل أصبح حقيقة عمليّة’.

كما تحدّث المسؤول عن إعادة انتشار قوات الجيش في المناطق المتوتّرة في بحر الصين الجنوبي والشرقي، وعن نظام دفاع صاروخي لحماية شبه الجزيرة الكوريّة، أحد النقاط الساخنة الأخرى في المنطقة، كما ذكرت الصحيفة.

كما صرّح المسؤول، بأنّ على الولايات المتحدة أن تعيد النظر في استراتيجيّتها في منطقة المحيط الهادي الآسيويّة.

عبر ترامب وأعضاء إدارته، غير مرّة، عن مواقف متشددة ضدّ الصين. وقد وصف ترامب الصين بـ ‘المتلاعبة بالعملة’ واتهمها بالخداع التجاري والتكتيك الاقتصادي.

ولكنّ الأكثر أهميّة على المستوى الأمني، هو تجاهل ترامب للسياسة المُتعارف عليها مع الصين، عبر تواصله المُعلن مع رئيسة تايوان تساي إنج وين، وهي الخطوة التي اعتبرت استعداءً واضحاً للصين. ذلك أنّ الصين تعتبر تايوان مقاطعةً تابعة لها، وهو أمرٌ كانت تُراعيه الولايات المتحدة لأسباب تكتيكيّة لعقود عدّة، ولكنّ ترامب قد مثّل انقطاعاً عن هذه السياسة.

بالإضافة إلى ذلك، فقد دافع وزير خارجيّة ترامب ريكس تيلرسون، عن الحصار البحري تفرضه الولايات المتحدّة على الجزر الصينيّة الاصطناعيّة في بحر الصيني الجنوبي، وهو ما يُمكن أن تفسّره بكين على أنّه إعلان حرب.

وكانت العديد من المؤشرات قد أظهرت إلى استعداد الصين للحرب، مع الحديث عن تقارير غير مؤكّدة حول نقل الجيش الصيني لصواريخ بعيدة المدى إلى الحدود الشماليّة الشرقيّة في مقاطعة هيلونغجيانغ، بحيث تصبح الولايات المتحدة في نطاق هذه الصواريخ.

كما نقلت شبكات التواصل الاجتماعي، بعض الصور التي قيل بأنّها صور لمنظومة صواريخ بالستيّة عابرة للقارات من نوع ‘دونغفنغ 41’ (DF-41)، بالقرب من الحدود الروسيّة.

وقد ذكرت صحيفة ‘The Global Times’، الصحيفة الشعبيّة الاستفزازيّة التي تُديرها الدولة الصينية، بأنّ من المحتمل أن يكون جيش التحرير الشعبي الصيني قد سرّب هذه الصور على وسائل التواصل الاجتماعي، من أجل إرسال رسالة تحذيرية لترامب.

يُذكر أنّ الرئيس الصيني، شي جين بينغ، كان قد دعا في وقت سابق إلى تقليص الأسلحة النووية.

ويل وورلي – إندبندنت
ترجمة خاصة: عرب 48

 

Hits: 13

الوسم


أترك تعليق
اعلان
صدرحديثاً
صدر مؤخراً
+5
°
C
H: +
L: +
هيلسينجبورج
الأحد, 17 شباط
أنظر إلى التنبؤ لسبعة أيام
الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
+ + + + + +
+ + + -3° -3° -3°