“ام بي سي” توقف مذيعة أردنية بسبب تغريدة غاضبة عن القدس

أضيف بتاريخ: 07 - 12 - 2017 | أضيف بواسطة: admin | أضيف في: ميديا

أوقفت قناة “ام بي سي” السعودية المذيعة الأردنية (من أصل فلسطيني) علا الفارس على خلفية تغريدة غاضبة نشرتها على حسابها تعليقاً على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالاعتراف بالقدس كعاصمة لدولة الاحتلال، ونقل سفارة واشنطن لها من تل أبيب.

وبحسب موقع “عاجل” السعودي ، الذي نقل الخبر، فإن مصدر مطلع قال ” أن سبب الإيقاف هو ما تضمنته التغريدة مما زعم المصدر أنه “إهانة للشعوب العربية” ، استغرب “أن تصدر عن إعلامية يُفترض أنها تتولى تشكيل الرأي العام”.

وفيما ذهب الموقع السعودي إلى القول “إن تغريدة الفارس أثارت غضبًا واسعًا في أوساط النشطاء العرب على مواقع التواصل الاجتماعي، وأن عدداً كبيرا منهم بالتحقيق معها بسبب تجاوزها”، فإن هناك من فسر إيقافها والحملة التي استهدفتها من معلقين سعوديين خاصة، فهموا أن السعودية هي المقصودة “أساسا” بتغريدتها، لأنها أشارت ضمنا إلى الرياض عندما ذكرت زيارة ترامب للمنطقة، و أنهم وحمّلوا التغريدة “ايحاءً جنسيا” بغرض انتقادها.

وكتبت الفارس في تغريدتها: “ترامب لم يختر توقيت إعلان القدس عاصمة إسرائيل عبثاً، فبعد زيارته لنا تأكد أنّ العرب سيدينون الاعتراف الليلة ويغنون غداً هلا بالخميس″.

وقد تعرّضت المذيعة الأردنية لهجوم قاسٍ من جانب روّاد التواصل الاجتماعي، فما كان من الفارس إلا أن حذفت تغريدتها الأولى وكتبت ثانية قالت فيها: “ترامب لم يختر توقيت إعلان القدس عاصمة لإسرائيل عبثاً، الليلة ندين وغداً نغني هلا بالخميس″. وفي مواجهة منتقديها، أطلقت الفارس تغريدة تدافع بها عن نفسها فقالت: “إللي بيحاولوا يفتعلوا مشكلة بتحوير كلامي أنصحهم يغردوا ضد قرار ترامب الموجع لقلبي وقلوبكم وباقي المسلمين، وياليت تحت هاشتاغ “بيان السعودية نصرة للقدس″ لأن البيان مشرّف، ومؤكد سيتبعه مواقف بدل ما يهاجموا إنسانة غاضبة مثلهم على القدس تحب السعودية وأهلها، بلا مزايدات”.

يذكر أن الفارس التي بدأت مسيرتها الإعلامية في عمرٍ مبكرٍ لم يتجاوز 17 عامًا كمراسلة أخبار لقناة “العربية” من الأردن ، التحقت قبل أكثر من 10 سنوات بالعمل في قناة “ام بي سي” كمذيعة ومقدمة للبرنامج الاخباري الاجتماعي “أم بي سي في أسبوع″.


الوان عربية تأسست في 2009