السعودية تدعو مواطنيها الى مغادرة لبنان “في اقرب فرصة ممكنة” وتنصح بعدم السفر اليها

أضيف بتاريخ: 09 - 11 - 2017 | أضيف بواسطة: admin | أضيف في: اخبار وتقارير

دعت الرياض الخميس مواطنيها الى مغادرة لبنان “في أقرب فرصة”، والى عدم السفر اليه، بحسب ما نقلت وكالة الانباء السعودية الرسمية عن مصدر مسؤول في وزارة الخارجية.

ويأتي هذا التحذير بعد الاستقالة المفاجئة السبت الماضي لرئيس الحكومة اللبناني سعد الحريري التي اعلنها من الرياض، مرفقا اياها بحملة شديدة على حزب الله الممثل في الحكومة وعلى ايران، خصم السعودية اللدود.

وقال المصدر في الخارجية السعودية “بالنظر إلى الأوضاع في الجمهورية اللبنانية، فإن المملكة تطلب من رعاياها الزائرين والمقيمين في لبنان مغادرته في أقرب فرصة ممكنة، كما تنصح المواطنين بعدم السفر إلى لبنان من أي وجهة دولية”.

ومنذ اعلان الحريري استقالته، تسري شائعات في لبنان حول مكان وجوده، وتنشر وسائل اعلام قريبة من حزب الله سيناريوهات عن احتمال احتجازه في المملكة العربية السعودية.

وكان الامين العام لحزب الله حسن نصرالله اعتبر الاحد استقالة الحريري “قرارا سعوديا”، وتساءل “أين هو اليوم؟ هل هو في الاقامة الجبرية؟ هل هو هو موقوف؟ هل يستطيع العودة إلى لبنان؟ هل سيسمح له بالعودة الى لبنان؟ هذه اسئلة مشروعة”.

وتسلم الحريري رئاسة الحكومة التي شكلها من ممثلين عن الاطراف اللبنانية المختلفة منذ أقل من سنة، بناء على تسوية شملت ايضا انتخاب ميشال عون، حليف حزب الله، رئيسا للجمهورية.

وبسبب الاضداد التي تتالف منها، تخلل مسيرة الحكومة الكثير من العثرات.

ومن جهته قال وزير الدولة السعودي لشؤون الخليج العربي ثامر السبهان، إن بلاده ستتخذ إجراءات  “متصاعدة ومتشددة ضد لبنان (دون أن يسمها)، إلى أن تعود الأمور لنصابها الطبيعي.

وأوضح السبهان في تغريدة عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” الإجراءات المتخذة تباعا وفي تصاعد مستمر ومتشدد حتى تعود الأمور لنصابها الطبيعي، دون تفاصيل.

تغريدة السبهان جاءت بعد دقائق، من دعوة السعودية، رعاياها في لبنان إلى مغادرتها في أقرب فرصة ممكنة، ونصحت المواطنين بعدم السفر إلى لبنان من أي وجهة دولية، بحسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية.  كما تأتي التغريدة بعد 3 أيام من تصريح له، قال فيه إن بلاده ستعامل الحكومة اللبنانية على أنها حكومة إعلان حرب على المملكة بسبب  “حزب الله”.

ونفى السبهان، في تصريحات شديدة اللهجة أدلى بها لقناة  “العربية السعودية، مساء الإثنين، ما يتردد عن إجبار الرياض، سعد الحريري، رئيس الحكومة اللبنانية، على الاستقالة.  وأشار إلى أنها  “أكاذيب يروجها  “حزب الله”، وأتباعه.  وحذر الوزير السعودي من أن المخاطر المترتبة على تصرفات  “حزب الله “، ستكون  “وخيمة جدا على لبنان “.  وأردف “سنوقف كل شخص يتعدى على دولتنا عند حده “.

والسبت الماضي، أعلن الحريري، استقالته من منصبه، عبر خطاب متلفز من السعودية، مرجعًا قراره إلى  “مساعي إيران لخطف لبنان وفرض الوصاية عليه، بعد تمكن حزب الله، من فرض أمر واقع بقوة سلاحه “.  وفي اليوم التالي للاستقالة، قال الأمين العام لـ “حزب الله اللبناني حسن نصر الله، في كلمة متلفزة، إنه  “ليس هناك سبب داخلي لبناني لاستقالة الحريري “.
ودعا  “نصر الله “، لـ “ضرورة التفتيش عن السبب السعودي”.

وتعد السعودية ثاني دول خليجية تدعو رعاياها إلى مغادرة لبنان، بعد البحرين التي دعت جميع مواطنيها الموجودين في لبنان، الأحد الماضي، إلى مغادرتها فورًا، وجددت دعوتها بعدم السفر لها نهائيًا.


الوان عربية تأسست في 2009