تقارير صحفية تكشف: البطريركية الأرثوذكسية تبيع ميدان الساعة في مدينة يافا

أضيف بتاريخ: 18 - 07 - 2017 | أضيف بواسطة: admin | أضيف في: اخبار وتقارير

كشف تقرير صحفي، عن أن البطريركية الأرثوذكسية استكملت مؤخرا بيع حقوق ملكية على الأرض التي تتواجد عليها منطقة دوار الساعة في مدينة يافا في اراضي 48، بمبلغ 5.2 مليون شاقل، إلى شركة Bona trading المسجلة في دولة سانت فينسنت في جزر الكاريبي.

وقالت صحيفة “كلكليست” العبرية الاقتصادية التابعة لمجموعة “يديعوت أحرونوت” اليوم الثلاثاء، إنه جرى التوقيع على هذه الصفقة في كانون الأول/ ديسمبر العام 2013، لكنها استكملت نهائيا فقط في الأسابيع الأخيرة، بسبب خلاف قانوني مع شركة “قيسارية للاستثمارات”، التي استأجرت الأرض حتى العام 2098.

وتضاف هذه الصفقة إلى عدة صفقات أخرى باعت من خلالها البطريركية الأرثوذكسية عقارات، وكان آخرها الكشف عن بيع نحو 500 دونم في القدس.

ووفقا للصحيفة، فإن البطريركية وقعت في العام 1998 على اتفاق مع شركة “حي الساعة” على تأجير الموقع لمدة 99 عاما، مقابل 1.5 مليون دولار، وتسليم البطريركية 35% من المباني التي ستقام في الموقع.

وجرى تعيين حارس أملاك لشركة “حي الساعة”، في العام 2003، وباع حارس الأملاك حقوق التأجير إلى شركة “قيسارية للاستثمارات”، في العام 2008، مقابل 30 مليون شاقل. وخلال جلسات المحكمة، اعتبرت “قيسارية للاستثمارات” أن لديها أولوية في شراء الأرض من البطريركية. لكن هذه الشركة تجري مفاوضات، منذ نهاية هام 2015، حول بيع ‘حقوقها’ في ‘حي الساعة’ بمبلغ 200 مليون شاقل.

وفي هذه الأثناء، وقعت البطريركية على اتفاق، في نهاية العام 2013، لبيع الملكية على العقار نفسه إلى الشركة من جزر الكاريبي مقابل 1.5 مليون دولار، أو 5.2 مليون شاقل.

ويعني ذلك أن البطريركية باعت حقوقا للعقار ولاستخدامه لجهات مختلفة.


اترك تعليقك

يجب أن تسجل دخولك لكتابة تعليق.

الوان عربية تأسست في 2009