أحدث الأخبار

“أوكرانيا غيت”..جهود الديمقراطيين متواصلة من أجل عزل ترامب

+ = -

تبدأ اللجنة القضائية بمجلس النواب اليوم الأربعاء عملها في البحث عن صياغة قانونية للمضي قدما في مساءلة الرئيس، وذلك بعد تقديم الديمقراطيين لتقرير من 300 صفحة يدين ترامب بشدة متحدثا عن “أدلة دامغة” ضده.

صدقت لجنة الاستخبارات بمجلس النواب الأمريكي مساء أمس الثلاثاء (الرابع من ديسمبر/ كانون الأول 2019)، على تقرير عزل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حسبما ذكرت وكالة بلومبرغ للأنباء. وصادقت اللجنة على التقرير بـ13 صوتا مقابل رفض 9 أصوات. وسيكون أمام الجمهوريين في المجلس تقديم رؤيتهم الخاصة خلال يومين، وبعدها سيرسل رئيس اللجنة آدم شيف التقرير للجنة القضائية.

وكانت اللجنة قد نشرت في وقت سابق الثلاثاء مسودة تقريرها بشأن عزل الرئيس لاتهامه بالتقصير، والذي أكد أن ترامب أضر بالأمن القومي الأمريكي وقام بترهيب شهود فعليين ومستقبليين.

ويجرى مجلس النواب الأمريكي تحقيقا في مسألة عزل ترامب على خلفية اتصال هاتفي أجراه مع الرئيس الاوكراني فولوديمير زيلينسكي طالب فيه بإجراء تدقيق في أنشطة نجل نائبه جو بايدن في أوكرانيا.

يشار إلى بايدن يسعى لنيل ترشيح الحزب الديمقراطي لخوض الانتخابات الرئاسية الأمريكية العام المقبل أمام ترامب.

وذكر التقرير أن التحقيق “كشف عن جهود استمرت عدة أشهر من جانب ترامب لاستخدام سلطات مكتبه لطلب التدخل الأجنبي لمصلحته في انتخابات الرئاسة 2020 “.

ويعتبر إعلان التقرير على الملأ بمثابة خطوة فاصلة في تحقيق مستمر منذ أسابيع. وهو يلخص ساعات من الشهادات التي شهدتها جلسات مغلقة وجلسات الاستماع المصورة تلفزيونيا والتي وصفها مسؤولون حكوميون سابقون بأنها كشفت مساعي امتدت شهورا لحمل أوكرانيا على فتح التحقيقات التي أرادها  ترامب في يوليو/ تموز.

وإتمام التقرير يحيل الأمر إلى اللجنة القضائية بمجلس النواب والتي سيكون من مهامها صياغة بنود فعلية للمساءلة إذا ما قرر النواب المضي في الأمر قدما. وستبدأ تلك اللجنة إجراءاتها اليوم الأربعاء.

ويورد الديمقراطيون بالتفصيل في التقرير اتهامات بأن ترامب عرقل تحقيقهم، بما في ذلك رفض تقديم وثائق وشهادة كبار مستشاريه والقيام بمحاولات غير ناجحة لمنع مسؤولين حكوميين من الشهادة وترويع الشهود.

وأضاف التقرير أنه “باستخدام سلطة مكتب الرئيس وممارسة سلطته على الفرع التنفيذي، أمر الرئيس ترامب وقام بتنفيذ حملة لإخفاء سلوكه عن الشعب وإحباط وعرقلة تحقيق المساءلة الذي يجريه مجلس النواب”. 

في المقابل، قال ترامب من العاصمة البريطانية لندن، إنه يرغب في أن يدلى مسؤولو إدارته بشهادتهم في تحقيق العزل، ومن بينهم وزير الخارجية مايك بومبيو، ولكن خلال محاكمة في مجلس الشيوخ فقط.

وصرح ترامب للصحفيين خلال لقاء مع رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو على هامش قمة حلف شمال الأطلسي (الناتو) “أريدهم أن يدلوا بشهاداتهم في مجلس الشيوخ”.

وكان ترامب قد رفض من قبل السماح لمسوؤلي إدارته الإدلاء بشهاداتهم في التحقيق الذي تجريه لجان مجلس النواب.

ح.ز/و.ب (د ب أ، رويترز، أ ف ب)

الوسم


التعليقات مغلقة.
اعلان
صدرحديثاً
صدر مؤخراً
+5
°
C
H: +
L: +
هيلسينجبورج
الأحد, 17 شباط
أنظر إلى التنبؤ لسبعة أيام
الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
+ + + + + +
+ + + -3° -3° -3°