أحدث الأخبار

ملوخية مصرية إلى “إسرائيل”

+ = -

نفى رئيس لجنة الصناعة بالبرلمان المصري، محمد فرج عامر، وهو رجل أعمال مقرب من دوائر الرئيس عبد الفتاح السيسي، تصدير المنتجات الغذائية التي تنتجها شركته إلى الكيان الصهيوني.

وسارع عامر، الذي يرأس مجلس إدارة نادي “سموحة” السكندري، إلى القول عبر صفحته الرسمية على موقع “فيسبوك”: “خضار فرج الله يُصدر للضفة الغربية، وقطاع غزة، لجودته العالية، وصناعته رفيعة المستوى، ومطابقته للمواصفات العالمية، في ما يخص صحة الإنسان. ولكنه لا يُصدر لإسرائيل”.

وأضاف أن “التصدير إلى إسرائيل يستلزم أن يكون كوشر (الطعام المباح أكله وفق الشريعة اليهودية)، أي مصنع طبقاً للديانة اليهودية، ويكون الكيس مكتوباً عليه باللغة العبرية، بما في ذلك طريقة الطهي. عموماً في مصر شركات متخصصة لتصدير الخضار لإسرائيل، ليس منها فرج الله”.

غير أن مصدراً برلمانياً مقرباً من عامر قال لـ”العربي الجديد”، إن أغلب منتجات شركة “فرج الله للصناعات الغذائية” تُصدر إلى إسرائيل منذ أكثر من خمس سنوات، وأبرزها عصائر “فرجللو” التي تمتلئ بها المتاجر المحلية في تل أبيب، مؤكداً أن البرلماني البارز التقى وفداً اقتصادياً إسرائيلياً زار مصر في يوليو/ تموز 2018، في إطار تعزيز التعاون والتبادل التجاري.

ونقلت وسائل إعلام محلية ما نشره حساب “إسرائيل تتكلم بالعربية” عبر موقعي التواصل الاجتماعي “فيسبوك” و”تويتر”، يوم السبت، وهو صورة لعبوة “ملوخية مجمدة” مصدرة لإسرائيل من إنتاج شركة “فرج الله للصناعات الغذائية” المملوكة لرئيس لجنة الصناعة في البرلمان المصري، محمد فرج عامر، في إطار الترويج لعمليات التطبيع المتنامية بين النظام المصري ودولة الاحتلال.

وكتبت صفحة “إسرائيل تتكلم بالعربية”، التي أنشأتها وزارة الخارجية الإسرائيلية كمصدر للمعلومات عن دولة الاحتلال باللغة العربية، معلقة على الصورة: “يعشق اليهود من أصول مصرية الملوخية بالفراخ، فلا نستغرب أن نجدها تُستورد من مصر، وتُباع في أسواقنا في إسرائيل مجمدة”، مضيفة “طعام مُعبق بالذكريات”.

بدوره، نشر المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، الصورة ذاتها، على صفحته الرسمية عبر موقع “فيسبوك”، معلقاً: “تعرفت على الملوخية المصرية لأول مرة من مجنداتي من الأصول المصرية، حيث يتم بيعها في الأسواق الإسرائيلية أيضاً”، مستطرداً “بصحة وهناء أيها الأصدقاء!”.

وكان وفد إسرائيلي قد زار مصر لمناقشة طرق تعزيز التجارة بين البلدين كجزء من اتفاقية “الكويز”، وشملت الزيارة لقاءات رسمية مع كبار المسؤولين في وزارة الصناعة والتجارة المصرية، وأعضاء السفارة الأميركية في القاهرة، وكذلك مع صناعيين ورجال أعمال محليين (من بينهم عامر)، فضلاً عن إجراء جولة في بعض المصانع.

وأشاد عامر بتمرير عملية الاستفتاء على التعديلات الدستورية مؤخراً، التي تسمح باستمرار السيسي في الحكم حتى عام 2030، قائلاً في بيان له، اليوم: “إنها تمهد لاستمرار عملية التنمية والبناء في مصر، في ظل مناخ من الاستقرار والأمن، بما يعكس قدرة الشعب المصري على ممارسة الديمقراطية في أروع صورها”، على حد تعبيره.

الوسم


التعليقات مغلقة.
اعلان
صدر حديثاً
صدر مؤخرأ
+5
°
C
H: +
L: +
هيلسينجبورج
الأحد, 17 شباط
أنظر إلى التنبؤ لسبعة أيام
الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس الجمعة السبت
+ + + + + +
+ + + -3° -3° -3°