أحدث الأخبار

قناة “إم تي في” اللبنانية تتفوق على منافساتها بالعنصرية ضد السوريين

+ = -

يستمر مسلسل ترويج بعض وسائل الإعلام اللبنانية للمحتوى العنصري ضد اللاجئين السوريين الذين وصلوا لبنان هربا من الحرب، وتفوقت قناة “إم تي في” في آخر حلقات المسلسل العنصري بجدارة، حيث نقلت أقوال “طبيب” بإن أحد الأسباب الرئيسية لازدياد نسبة السرطان في البلاد هو “البكتيريا الخطيرة” التي “أتى” بها اللاجئون.

ونشرت القناة على موقعها الإلكتروني، اليوم الأربعاء، مقابلة استشهدت من خلالها بـ”معلومات” حول أسباب انتشار السرطان، زعمها أحد الأطباء باسم فادي نصر، الذي اعتبرته القناة “مختصا” بأمراض السرطان.

وتناولت الصحيفة أقوال نصر كأنها صادرة عن مصدر طبي موثوق رغم أنه صرح بنفسه أن “الموضوع يحتاج إلى دراسات يتمّ القيام بها على مدى سنوات عدّة لمعرفة مسبّبات هذه الزيادة” مناقضا نفسه بعدها بزعمه العنصري أنّ “الالتهابات المتزايدة بفعل تكاثر اللاجئين السوريين في لبنان تتسبّب مُباشرةً بمرض السرطان، فهؤلاء، بسبب الظروف السيئة التي عانوا منها مرغمين، يأتون ببكتيريا خطيرة قد تخلق الأمراض لدى الإنسان”.

وتأتي هذه التصريحات الغريبة وتغطيتها العنصرية في وقت تزداد فيه عنصرية قطاعات واسعة في لبنان مدعومة بأحزاب سياسية، تجاه اللاجئين السوريين.

وتجدر الإشارة إلى أن قناة “الجديد” اللبنانية قد روجت منذ عدّة أشهر، أغنية “ساخرة” في أحد برامجها، مُهينة للاجئين السوريين.

وقالت ليلى حداد على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “قناة MTV جايبة طبيب متخصص تيقول انو اللاجئين السوريين هني أحد أسباب تكاثر السرطان بلبنان. وزي ما كلنا منعرف لما بتجيب طبيب مختص يقول كلام عنصري غير مبني على إحصائيات، ما بتعود انت عنصري”.

وانتقدت دجى داوود، عنصرية القناة:”قناة العنصرية اللبنانية (MTV) تلقي باللوم على اللاجئين السوريين في “ارتفاع معدلات الاصابة بالسرطان”، إثر استصراح دكتور يدعى فادي نصر. يأتي هذا بعدما لام الاعلام اللبناني السوريين سابقاً على العنوسة والبطالة والزحمة وحتى تدهور الاقتصاد وغيرها.

الوسم


التعليقات مغلقة.
استطلاع

هل تتم التهدئة ما بين اسرائيل وحركة حماس؟

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
اعلان
صدر حديثاً