أحدث الأخبار

ردود فعل اسرائيلية غاضبة حول اتفاق تهدئة مع حماس .. وليبرمان: لا داعي للقاءات سرية فالهدوء يقابله هدوء

+ = -

تزايدت ردات الفعل من القيادة الإسرائيلية صباح اليوم الخميس، حول اتفاق تهدئة قريب مع حركة حماس في قطاع غزة.

وقال وزير الجيش الإسرائيلي “أفيغدور ليبرمان” في حديث مع راديو 103fm، “مع كل الاحترام لمبادرات مصر والأمم المتحدة، فإننا سنعمل فقط من أجل مصلحتنا”.

وأضاف ليبرمان في حديثه الإذاعي، “ليس هناك حاجة لزيارات سرية، إذا كان هناك هدوء من غزة سيقابل بهدوء من طرفنا”.

أمّ “ليئا غولدن” والدة الضابط هدار هاجمت الاتفاق مع حماس بشدة، قائلةَ “لقد حوّلوا جنود الجيش إلى قمامة”.

وأوضحت “غولدن” خلال حديثها لإذاعة الجيش الإسرائيلي، أنّ “من يساهم في إجراءات وقف إطلاق النار هو نفسه الذي أمر ابني هدار بالدخول – لغزة – دون حماية”.

ومن جهته، أكد عضو الكابينت الوزير “زئيف الكين” لريشت كان العبرية، حول الجهود الرامية إلى تسوية في غزة، إذا لم تطلق حماس النار علينا , لن نطلق النار عليها , وإذا كانوا يريدون المزيد من التسهيلات بعد إعادة فتح معبر كيرم شالوم , فإن الشرط الأول هو عودة الجنود الأسرى”.

عضو الكنيست تسيبي ليفني انتقدت عبر اذاعة الجيش، الاتفاق المزمع عقده مع حماس، قائلةً، إنّه “لا يوجد حل عسكري , لكن التسهيلات لحماس ليست حلا أفضل , هل تعتقد إيران بأن “إسرائيل” يجب أن تدفع ثمن السلام ؟ نحن أقوياء أو ضعفاء ؟”.

باراك رافيد-القناة 14، تابع، أخبرني مسؤول إسرائيلي كبير أن مصر والأمم المتحدة اتفقتا مع “إسرائيل” وحماس على العودة إلى تفاهمات وقف حرب “الجرف الصامد 2014” التي ستوقف فيها حماس الهجمات على “إسرائيل” وفي المقابل ستفتح “إسرائيل” المعابر الحدودية لغزة وتزيد من مساحة الصيد في غزة إلى 9 أميال , وقال إن هذه التفاهمات دخلت حيز التنفيذ اليوم عندما فتحت “إسرائيل” معبر كيرم شالوم بالكامل.

ونوّه، تم إطلاع وزراء الكابينت أمسن على دخول التفاهمات حيز التنفيذ , وقال المسؤول إن “إسرائيل” ستدرس في الأسابيع المقبلة ما إذا كان الهدوء في قطاع غزة سيستمر , وبالتالي ستتخذ خطوات إضافية لتحسين الوضع الإنساني وإعادة تأهيل البنية التحتية للمياه والكهرباء في قطاع غزة.

وفي السياق ذاته أشارت القناة 12 العبرية، في نشر أولي، إلى أنّه ” بعد 4 سنوات من إغلاقه , ستعيد “إسرائيل” فتح معبر القنيطرة على الحدود مع سوريا , وقد اتخذ القرار في الأيام الأخيرة من قبل الجيش واكتملت الآن الإجراءات التحضيرية لذلك – هذا يعني: تطبيع العلاقات مع نظام الأسد وفقا لاتفاقات وقف إطلاق النار لعام 1974.

الوسم


التعليقات مغلقة.
استطلاع

هل تتم التهدئة ما بين اسرائيل وحركة حماس؟

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
اعلان
صدر حديثاً