أحدث الأخبار
عاجل

كتاب .. اااخر زمن..!/ توفيق الحاج

+ = -

كتاب .. اااخر زمن..!

توفيق الحاج

لن انسى ما حييت يوم 5تموز 2018..وما حدث فيه.. خميس أسود يضاف الى الايام السوداء والنكبات والنكسات في تاريخ شعبنا ووصمة عار على النخبة في عز النهار ..ومشهد مخز لم تصل اليه أشد كوابيسي رعبا وقهرا وللاسف كنت شاهدا عليه!

ما أقبح وما ألعن ان يتحول الشاعر والكاتب والاديب الى بلطجي .. ومرتزق مدفوع الثمن ليخرب عرسا ثقافيا عيني عينك من اجل عضوية امانة عامه لم يحافظ عليها ولم يصنها واستغلها في عشر سنوات من الفضائح والبزنس والموات !

رجعت الى الوراء 45 عاما .. ايام بدأنا مسيرة الالف ميل من غزة الى الضفة لانشاء الاتحاد.. ونجحنا بعد 20عاما من الاصرار والنضال وعسف الاحتلال وقلة الحيلة والحال.. ايام لم يكن هؤلاء النفر حتى في ظهور ابائهم ولا في ارحام امهاتهم..!

كنا نختلف على فكرة أو طموح او شجن .. وكنا نتفق دوما على الوطن .. لم نأتمر بأمر أحد .. ولم يكن يسيرنا لا أبو فلان ولا ابو علان.. وانما الحلم في وطن أوشك على الضياع ان يكون لنا اتحاد كتاب فلسطيني يجمعنا على حب الارض والابداع !

رحمك الله يا عبد الحميد طقش .. ويا محمد ايوب ويا عزت الغزاوي.. وأطال الله في عمرك يامتوكل طه ويا عبدالله تايه ويا غريب عسقلاني ..!

أتذكر انتخابات الاتحاد في عام 1991 وقد تساوى عدد الاصوات بين فتح مر من هنا وشعبية الفقراء واختلفنا فما كان الا ان حلها المتوكل في قعدة وطنية وعلى كباية شاي !

لم نكن وقتها ملائكة …ولكننا كنا رجالا واخوة .. اما اليوم فالكاتب الا من رحم ربه ابن يومين.. مغرور.. غض.. لايميز بين سماء وارض ولا طول وعرض ولا سنة وفرض!

كاتب حش وارمي مجرد عدد يلزم وقت المدد أي كلام .. لا عهد له بقراءة او كتابة شبه له انه كتب خاطرة او قصيدة!

ومن المضحك حقا ان يكون في حاكورة غزة العظمى وحدها 180 كاتبا مسجلا عدا كتاب الانقسام بينما روسيا بما حوت لا يتجاوز عدد كتابها ال500كاتب!

انه أمر دبر بليل .. ومع سبق الاصرار والترصد .. وكان متوقعا ولكن لم نكن نتصور ان يكون على هذا النحو في القباحة والوقاحة

ربما كان حقا ولكن أريد به باطل ..حاولنا لجمه.. وحاول الغريب وحاولت نقابة المحامين مشكورة.. ولكن تمادي البلطجية .. كهرب اللحظة .. وتقزم الموقف الى طعون بلون الجنون وشتائم ولكمات وشلاليت باسم القانون .. وحاولت مذكرا بروح ابو عمار ومناشدا باسم الوطن الضائع ان نستعيد فلسطينيتنا واخوتنا .. ولكن الصور والفيديوهات المرسلة الى (أبو بسوس) في الخارج كانت أكبر من الامانة العامة والكتاب و اكبر مني ومن اللي خلفوني !

كنت اخشى ان يدخل علينا الذئب الازرق الذي يتلمظ في الخارج ويعمل فينا هراواته .. وكنت اخشى ان نذهب باختيارنا الى الانفلاش او مستشفى الشفا .. ولكن الله ستر .. ومضت الانتخابات الى غايتها (وانا ادعو ربي شاكر وحامدا ان يرحمني من خازوق قادم أن خسرت وان يمنحني القوة والعزم ان فزت..) وفازت القائمة الوطنية بكاملها بعد 9ساعات من الالم والعرق وضغط الاعصاب..!

نعم فاز الوطن فوزة مستحقا جليا .. لكنه كان فوزا مشبعا بالحزن والقهر رغم الاحضان والابتسامات والضحكات والعصير والصور التذكارية والشاورما ومما يحزن حقا ان ترى هؤلاء النفر المرتزق يتصايحون باسم الوطن ويشتمون باسم الوطن ويخربون باسم الوطن ..!

الا تعسا لهم كلهم لقد احرقوا انفسهم بانفسهم .. فأنا اعرف مواقفهم وفضائحهم وعلى تنظيمهم ان يقوم بما يجب عليه من اجل تشييعهم الى مثواهم الاخير !

وفي النهاية اشكر من اعماق قلبي كل وطني مخلص قيادي ام عادي عمل وسهر وتعب من اجل هذه النهاية واشكر كل من صوت لي أو صوت علي!

اللهم اني أسالك العفو والمدد والا تكلني لأحد.. الا انت ثم وطن يعاني من احتلالات عسكر ونخب .. وحال ضائع لا علاقة له بتحرير أو أدب!

اللهم فاشهد اني قلت صدقا ..وكتبت صدقا وقد غلب من كتب !

الوسم


التعليقات مغلقة.
استطلاع

هل تتم التهدئة ما بين اسرائيل وحركة حماس؟

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
اعلان
صدر حديثاً