الممثلة الإسرائيلية نتالي بورتمان ترفض تكريمها من الاحتلال… ومطالبات بتجريدها من الجنسية

+ = -

الممثلة الإسرائيلية نتالي بورتمان ترفض تكريمها من الاحتلال… ومطالبات بتجريدها من الجنسية

رفضت الممثلة الأميركية ـ الإسرائيلية نتالي بورتمان المشاركة في حفل تكريم في دولة الاحتلال الإسرائيلي، وألغت الرحلة التي كانت مقررة إلى فلسطين المحتلة لتسلم الجائزة، بحسب “منظمة جينيسيس” المنظمة للحدث.

وتمنح المنظمة عادة جائزتها التي تعتبر “نوبل الإسرائيلية” للأفراد “الذين يلهمون الآخرين بتفانيهم تجاه المجتمع اليهودي، والقيم اليهودية”. واختارت هذا العام الممثلة الأميركية ـ الإسرائيلية نتالي بورتمان، للحصول على الجائزة، التي كان يفترض أن تتسلمها في حفل خاص في حزيران/يوليو المقبل، والتي كانت ستتسلّم معها أيضاً مبلغ مليوني دولار.

وأعربت المؤسسة عن حزنها بسبب قرار الممثلة عدم قبول التكريم في القدس المحتلة لأسباب سياسية. من ناحيتها رفضت بورتمان التعليق على الموضوع، واكتفت بالقول “في ظلّ التطورات الحالية لا أجد أنه من المناسب أن أشارك في حفل في إسرائيل”. فيما اعتبرت الصحف الإسرائيلية أن سبب رفض بورتمان هو احتجاجها على التعامل الإسرائيلي مع التظاهرات الأخيرة في غزة، إذ ارتكب الاحتلال مجزرة في يوم الأرض بحق المتظاهرين الغزيين، الذين يواصلون تظاهراتهم وصولاً إلى يوم النكبة.

ورغم أن بورتمان سبق وأعربت عن معارضتها لرئيس الحكومة في دولة الاحتلال بنيامين نتنياهو، قائلة “أنا ضد نتنياهو بشدة. أنا مستاءة للغاية، وأشعر بخيبة الأمل لإعادة انتخابه” عام 2015، إلا أنها عبّرت في مواقف كثيرة عن دعمها لدولة الاحتلال كما أنّ مواقفها الصهيونية ظهرت في أكثر من مناسبة تحديداً خلال العدوان الإسرائيلي على غزة عام 2014.

موقف بورتمان ورفضها للجائزة فتح نار الانتقادات الإسرائيلية، تحديداً من وزيرة الثقافة والرياضة ميري ريجيف التي قالت إن بورتمان “خضعت لحركة مقاطعة إسرائيل للأسف”، بينما طالب عضو حزب الليكود والنائب في الكنيست أورن حزان بسحب الجنسية الإسرائيلية منها.

(العربي الجديد)

الوسم


التعليقات مغلقة.
استطلاع

هل تتم التهدئة ما بين اسرائيل وحركة حماس؟

View Results

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
اعلان
صدر حديثاً